فاجعة وفاة "المشجعة نورة" تطلق انتقادات للتدبير في مركب محمد الخامس

فاجعة وفاة 'المشجعة نورة' تطلق انتقادات للتدبير في مركب محمد الخامس

استفزت وفاة المشجعة الرجاوية نورة، قبل مباراة إياب ربع نهائي عصبة الأبطال الإفريقية التي جمعت “النسور الخضر” بالأهلي المصري، مكونات الرياضة المغربية، بشكل عام، التي حملت مسؤولية “سوء التنظيم” لشركة “كازا إيفنت”، المفوض إليها قطاع تسيير وتدبير “دونور” وتنظيم المباريات.

ومع تعالي الأصوات المطالبة بفتح تحقيق عاجل في هذا الحادث الأليم، الذي أعلنت عنه السلطات المختصة مباشرة بعد علمها بالخبر، خرج عبد اللطيف الناصيري، نائب عمدة الدار البيضاء المفوض إليه قطاع الثقافة وقطاع الرياضة، لكشف آخر المستجدات المتعلقة بتدبير مركب محمد الخامس.

ونشر عبد اللطيف الناصيري تدوينة عبر صفحته الرسمية على موقع “فيسبوك” أكد من خلالها عدم رضاه عن نمط تدبير مركب محمد الخامس، مشيرا إلى أنه تدبير أصبح متجاوزا وجب تغييره بشكل جذري في أقرب وقت.

وأوضح نائب عمدة مدينة الدار البيضاء أنه عقد جلسة عمل مع مدير الشركة الوطنية لإنجاز وتدبير المنشآت الرياضية “صونارجيس”، على أن يتم عقد اجتماع ثان يوم الجمعة المقبل، وذلك لتسطير عمليات تحضيرية للمرحلة المقبلة، مما يعني أن جماعة مجلس الدار البيضاء تسير نحو التعاقد مع “صونارجيس” لتدبير مركب محمد الخامس، بدلا من “كازا إيفنت” التي كانت محط انتقادات لاذعة في الآونة الأخيرة.

أما على مستوى التفاعل مع مباراة الرجاء والأهلي التي شهدت مجموعة من الأحداث غير الرياضية وسوء التنظيم بجنبات المركب، أورد عبد اللطيف الناصيري أن لجنة تتبع مركب محمد الخامس ستعقد اجتماعا، يوم الأربعاء المقبل، من أجل الاستماع لتوضيحات شركة “كازا إيفنت” بخصوص حادث وفاة “المشجعة نورة”، وتقييم تدبير الشركة المذكورة لمباراتي إياب ربع نهائي عصبة الأبطال، ورفع تقرير بهذا الشأن إلى مجلس جماعة الدار البيضاء.

أترك تعليقا

أحدث أقدم